موقع الكتروني خدمي اقتصادي سياحي اجتماعي

السينما توثق الحرب والحب…

بانوراما طرطوس- م.ريم العلي:

من الحرب ولد نوع من الحب .. و بالحب تنتهي سنوات الحرب ..
من ذاك الواقع الذي عاشته بعض المناطق السورية في حربها كتب المخرج وليم عبدالله شيئا” من قصص حبها ..
الفيلم السينمائي الوثائقي ” الحب والحرب ” .. تناول في سرده وقائع حصلت يرويها أبطال العمل من خلال ثلاث قصص و ثلاث عائلات و ستة أشخاص و ستة أماكن ؛ جمعت قصص حب بين جنود كانوا من أبطال تحرير مناطق دخلها الإرهاب و فتيات من أهل تلك المناطق المحررة ..
القصة الأولى إيمان و علي
حكت فيها إيمان عن أحداث دخول المسلحين إلى مشفى دير عطية و تفاصيل الحصار لمدة أيام داخل المشفى و نجاتها من الموت بتحرير أبطال الجيش العربي السوري للمشفى و معهم كان علي و هكذا كانت قصة ولادة حبها لعلي من أول هدية له ونظرة بينهما ثم زواج سعيد ساعدهما فيه كل محبيهم .ثم القصة الثانية يرويها ماهر الذي دخل على دبابته كجندي بطل إلى يبرود و أولى خطواته إلى ذاك الحاجز الذي كان بجانب البيت الذي سكن فيه أهل غدير الصبية التي أحبته وأحبها و بعد تفاصيل و تحديات كثيرة تزوجا و أنهى العمل الوثائقي قصصه بقصة حيدر الذي كانت خدمته في دير الزور و شروق ابنة دير الزور و حكاية حب و تفاصيل انتصرا عليها رغم الحصار و الحرب و ماولّدته من خلافات بين أبناء البلد الواحد و رغم إصابته نجحا و تكلل حبهما بالزواج ..
تلك القصص الثلاثة نموذج مصغر عن حكايات حب في قلب الحرب وثقها المخرج وليم عبدالله و بنهاية عرض العمل فُتح الحوار بين الحضور و المخرج بإدارة مديرة المركز الثقافي؛بداية قدم المخرج بعض التوضيحات حول العمل من حيث ضعف الإمكانيات الإنتاجية الى تحت الصفر و نقص المواد الأرشيفية التوثيقية و ظروف رافقت العمل منها أن البيت في إحدى القصص لأحد كبار المسلحين وذلك عرضه للتهديد خاصة أن لهم شعبية في المنطقة و أضاف أننا في هذا الفلم كنا أمام معركة و أكملتها رغم تخلي البعض و مشكور كل من ساعد وبقي مع العمل ،أيضا” قمنا بترجمة العمل ليتم نشره على أوسع نطاق ؛ ثم قدم بعضا” من الحضور مداخلات حول العمل أغلبها أشادت بالعمل و بعضها أثنى على ماكرسه الفلم من حالات الحب والمحبة و البعض الآخر تمنى زيادة الأعمال التوثيقية لتاريخ يحياه السوريون اليوم واقعا” و لن يبقى منه سوى دروس لمستقبل لاتكرر فيها آلام الماضي و حربه ؛ و تستمر ومضات الحب المنتصرة على نار الحرب .
يذكر أن الفلم إعداد و إخراج المخرج الشاب وليم عبدالله و تم عرضه في المركز الثقافي في طرطوس يوم الثلاثاء الماضي .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.