ع الحلوة والمرة.. مبادرة أخرى لدعم السائقين على طوابير الإنتظار

 

أقدم مجموعة من الشباب على توزيع السندويش والمشروبات والأغطية على كلّ من السائقين وعمال محطات الوقود وعناصر الشرطة التي تضبط السير قرب الكازيات، ضمن مبادرة حملت اسم “ع الحلوة والمرة”، أشرف عليها حزب الشباب للبناء والتغيير.

وانتشر العشرات من المتطوعين طيلة ساعات من أجل التخفيف عن الناس التي تنتظر لساعات طويلة من أجل الحصول على المحروقات

وقال الحزب في بيان وزعه “يجب علينا أن نفرق بين أزمات سوء الإدارة و تفشي الفساد ، وبين أزمات نجمت عن استمرار الحرب على سورية واستعار الحصارات . نعرب اليوم و بوضوح بأن الشعب الذي صمد ثمان سنوات في وجه الحروب الخارجية والداخلية هو شعب قادر على قراءة المعطيات بدقة و التمييز بين آثار سوء الإدارة المتعمدة او النابعة عن انعدام الكفاءة وبين آثار تشديد الحصار والضغط على سورية”.
وأعلن الشباب وقوفهم وشكرهم لكل من يساهم في تجاوز هذه الأزمة لا سيما سائقي السيارات العامة وشرطة المرور، ورفع أحدهم لافتة كتب عليها ” صامدون مهما تكالبتم علينا ، سوريون عالحلوة و المرة”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.