تعميم هام إلى أصحاب المنشأت السياحية في محافظة طرطوس

 

نظرا للحصار الإقتصادي الجائر على بلدنا الحبيب سورية  يجب علينا الوقوف صف واحد لمواجهة كل العقبات و الصعوبات التي تعترض عمل قطاعنا السياحي الذي يعاني من قلة مادة المازوت و لأننا فوق كل الضغوط الأمريكية و الغربية و لأننا شعب مؤمن ببلده و قائده ولأن الواجب يتحكم علينا أن نكون صفا واحد في هذه المرحلة و لاستمرارية العمل في منشأتنا

بادرت غرفة سياحة طرطوس رئيسا و أعضاء كل واحد من موقعه لتذليل كل المعوقات و الشوائب التي تعترض العمل في قطاعنا السياحي

نجحنا في إيجاد حل اسعافي مبدئي على أمل عودة الاوضاع قريبا إلى حالها

تم تأمين مادة المازوت بشكل جزئي للمنشأت وفق الأتي

المنشآت التي حصلت على مخصصات هي منشآت قد جددت اوراقها لسنة ٢٠١٩ بسادكوب و البعض الآخر قد قدم طلب لمرة واحدة

أما المنشآت المسجلة في غرفة السياحة ولم تقدم اوراقها في السادكوب فلا يحق لها بالحصول عالمازوت من هذه الكمية الاسعافية فقط عندما تتوفر المادة بشكل طبيعي بدون هذا الاستثناء

المنشآت المسجلة لدينا بالغرفة وقد جددت اوراقها تسطيع الحصول على المادة من هذه الكمية

اما احتساب الكمية فهو ٢٠ بالمئة من الكمية الشهرية المخصصة بما يتناسب مع هذه الكمية الاسعافية وذلك وفقا لقرار السيد وزيرالنفط

 

لذلك نتمنى من كل المنشأت السياحية مراجعة الغرفة لتجديد أوراقها و تسديد رسمها السنوي لنتمكن من تقديم الخدمات لهم بمختلف الأمور التي تعترضهم

شكرا لكل من ساهم في إنجاح هذا العمل الذي ينعكس بشكل كامل للنفع العام

الشكر الأكبر إلى كل من وزيرالنفط وزيرالسياحة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.