يزن نجدة انزور لبانوراما : سينما الشّباب يوجد بها أخطاء وبحاجةٍ لِتطويرٍ وإرشادٍ و قريباً سَيعرَضُ الفيلم الطّويل حنينُ الذّاكرة وفيلم جوري وحالياً أبحث عن نصٍّ لفيلمٍ طويل

 

بانوراما طرطوس – حوار : رهف عمار

شاب موهوب و طموح ينتمي لعائلة فنية مثقفة يسعى لتقديم الأفضل للسينما السورية و إثبات نفسه في الساحة الفنية على صعيد الإخراج

ضيف بانوراما في حوار خاص المخرج يزن نجدة انزور لنتعرف على جوانب من شخصيته و الجديد من أعماله

*كيفَ عَرفَتْ السّينما طريقَها إليكَ ؟

– أُحبُّ السّينما منذُ الوعي وأُتابعُهَا بِشغفٍ و لي العديدُ من التّجاربِ السّينمائيّةِ الشّخصيّةِ منذُ عام 1994 كأفلامٍ تجريبيّةٍ ولكن بدأ مشواري الإحترافيّ بعد تخرجي من دبلومِ علومِ السّينما منذُ ثلاثِ سنوات ولي العديدُ من الأفلامِ السينمائيّةِ وحصدتُ العديدَ من الجوائزِ.

* ما هو سِرُّ إبداعِكَ أو تحديداً ما هو وَقْعُ مُحيطِكَ الاجتماعيّ والثّقافيّ في إبداعِكَ كون والدك أحد أعمدة السّينما الأساسيّة ؟

– كوني وُلدتُ بعائلةٍ تَعشقُ الفنَّ سواءً من جدّي المخرج إسماعيل أنزور إلى والدي المخرج نجدة أنزور و والدتي مهندسة الديكور مي قوشحة ، بالتّأكيد تأثّرتٌ فيهم ولكن آمنتُ أنّه يجبُ عليَّ أنْ أَشقَّ طريقِي بِنفسي لكي أُثبِتَ نفسي واضعاً بصمتي الخاصّة بفنِّي .

*ما هي التّجارب السّينمائيّة التي تَأثَّرتَ بها ؟

– كما قلتُ سابقاً فقد عَشقتُ السّينما منذُ الصّغر وأحبُّ الأفلامَ الّتي تحملُ الفكرَ والإبداعَ والفرادةَ بالطَّرحِ فأحببتُ أفلامَ هيتشكوك وكوبريك ، سبيلبيرج ، سكرسوزي وجيمس كامرون وغيرهم من المخرجين الكبار وأُحبُّ أفلامَ المخرج الياباني مايازاكي.


* كَثُرَت الآراءُ حولَ مهرجانِ سينما الشَّباب بينَ الراضين عنها وبين الذين انتقدوا .. ما رأيُ يزن بهذا الموضوع ؟

– بالتّأكيدِ ليسَ هناكَ من تجربةٍ كاملةٍ وبالتّأكيدِ سينما الشّباب فيها أخطاءٌ وبحاجةٍ لِتطويرٍ وإرشادٍ ولكن نَسِي العديدُ من الفنانين أنّها سينما لِلهواةِ وفرصةٌ رائعةٌ لهم كبداية وعوضاً عن دعمِ الشّباب سواءً بالتّهنئةِ أو النَّقدِ البنَّاء ودعمِ فكرةِ المهرجانِ نجدُ محاربةً للمهرجانِ وللشّبابِ وللأسف معظمُ تلك المحاربات هي لِغاياتٍ شخصيّةٍ.

* حدِّثنا عن أهمِّ محطّاتِ تتويجِكَ منذُ دخلتَ عالمَ السّينما ، وكم أصبحَ رصيدُكَ في السِّينما السّوريّة حتّى الآن؟

– لي قرابةَ 20 فيلم تجريبيّ تدريبيّ منذ عام 1994
ساعدتُ العديدَ من المخرجين بأفلامِهم سواءً بالتّصويرِ أو المونتاجِ أو الغرافيكِ أو بالتمثيلِ ،

حصلتُ على المركزِ الأوَّلِ بالدّبلومِ الأوّلِ لِعلومِ السّينما
حصلتُ على جائزةِ أفضلِ مخرجٍ بمهرجانِ سينما الشّباب الرّابع عن فيلم خبز

إخراج وكتابة الفيلم الوطني الإحترافيّ القصير الله معنا ضمن مهرجان شموعُ العطاءِ

إخراج وكتابة الفيلم الاحترافيّ تاتش الذي يتحدّث عن مشاكلِ السوشيال ميديا بطريقةٍ فنيّةٍ ساخرةٍ

إخراج المرحلة الأولى من الفيلم الرّوائيّ الطّويل حنينُ الذّاكرة مع إشادةِ الجمهورِ والنُّقَّادِ

إخراج وكتابة الفيلم القصير الرّوحانيّ الاحترافيّ جوري الذي سَيُعرَض قريباً إن شاء الله وهو الفيلم الأغلى على قلبي

إخراج إعلان لأجنحةِ الشّامِ
إخراج إعلانات لِسيريتيل
و العديد من الأعمال التي لمْ تَكتمِل لظروفٍ إنتاجيةٍ
بالإضافة تعاونْتُ مع والدي كمخرجٍ مُنفّذٍ ومصوّر فوتوغراف وغرافيك وديكور بالعديد من أعماله.

-ما هي أعمالُكَ القادمة و المشاريع المطروحة ؟

– قريباً سَيعرَضُ الفيلم الطّويل حنينُ الذّاكرة وفيلم جوري وحالياً أبحث عن نصٍّ لفيلمٍ طويل ومسلسلٍ وأكتبُ العديدَ من الأفكارِ وأحاولُ أن أجدَ التّميّز بالنّصِ لِأخُلِصَ له من قلبي.

– كلمَتُكَ والرّسالة الّتي توجِّهُهَا لِلشّبابِ الموهوبين القادمين إلى السينما ؟

– أتمنى من الشّبابِ الطّامحين بأن يصبحُوا مخرجين أن يتعلّموا أسرارَ المهنةِ ويتحمّلوا الضّغوطَ ولا ييئسوا من الظّروفِ والصِّعاب فمهنةُ الإخراجِ ليست سهلةً ولكنّها من أجملٌ المهن لأنّها تتيحُ لك تحقيقَ أحلامك شريطةً أن يشتعِلَ قلبُك بالشّغفِ والعشقِ لهذا الفنِّ الرائعِ.

 

من بانوراما نتمنى لك دوام التقدم والنجاح

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.