آليّة جديدة لتنمية وتنظيم السياحة البيئية في الحراج، بالتزامن مع اقتراب موسم الصيف

 


كشفت مديرية الحراج بوزارة الزراعة عن بلورة آليّة جديدة لتنمية وتنظيم السياحة البيئية في الحراج، بالتزامن مع اقتراب موسم الصيف لزيادة الدخل إلى الخزينة العامّة ورفع المستوى المعيشي لدى السكان المحليين (القرى الحراجية) من خلال تقديم الدعم اللازم إلى اللّجان الأهلية الحراجية، على مستوى القرى والبلدات الواقعة ضمن وجوار الغابات، من خلال إشراكهم في إدارة الغابات وفق النهج التشاركي، لتنمية الشعور لديهم بأنهم المالكون لهذه الثروة، وهم المستفيدون من هذه الثروة، كما أنهم المتضررون في حال تعرض هذه الثروة للمخاطر المختلفة وفي مقدمتها الحرائق والاعتداءات الأخرى.

ويتم ذلك من خلال الشعب والوحدات الحراجية بالتنسيق مع مديرية الإرشاد الزراعي من خلال وحداتها الإرشادية باستخدام الطرق والأساليب المنهجية اللازمة للوسائل التي تعمل على رفع مستوى الوعي البيئي لدى السكان المحليين، وهذا ما تعمل عليه مديرية الحراج من خلال جمع المعلومات والبيانات من دوائر الحراج في مختلف المحافظات وبيان الأعمال التي تناسب ظروف وبيئة كل محافظة للأعمال التي يمكن إشراك المجتمع المحلي بالعمل بها وإيجاد الصياغة القانونية والمالية لدعم والمساعدات إلى المشاركين من المجتمع المحلي، والتي تحفزهم لحماية الغابات المجاورة لهم.

بانوراما طرطوس – الثورة

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.