سحر جبال طرطوس وجمال طبيعتها مقصد المصطافين في العيد

تشكل المطاعم والمقاصف الشعبية وأماكن الاصطياف الجبلية المنتشرة في مختلف أنحاء محافظة طرطوس وجهة للكثيرين من محبي الطبيعة الجميلة الراغبين بالاستمتاع بقضاء يوم من أيام عطلة العيد في أحضان الطبيعة البكر.

معظم المطاعم والمقاصف الشعبية استعدت لهذه الأيام من السنة التي تشكل جزءا مهما من الموسم السياحي لهم حيث امتلأت الشوارع ومواقع التواصل الاجتماعي بالإعلانات واللافتات التي تتحدث عن العروض المغرية التي تقدمها هذه الأماكن كما تداخل صدى أصوات الطرب والموسيقا بين المطاعم باعثا أجواء الفرح والاحتفال بعيد الفطر وانتهاء العام الدراسي.

ويؤكد حسام محمود صاحب أحد المطاعم على نهر قيس وليلى في منطقة الدريكيش أن مطعمه شهد ازدحاماً كبيراً خلال أيام العيد حيث أتم استعداده لتقديم الوجبات التي تناسب أذواق المصطافين.

أجواء عائلية هادئة بعيدا عن الصخب هي غاية عائلة أبو محمد القادم من مدينة دمشق لقضاء عطلة العيد والذي اختار منطقة الوادي الأخضر في منطقة الشيخ بدر لقضاء يومه على ضفتي النهر العذب مؤكدا أن الهدوء والجمال الذي يحيط بالمنطقة يبعث في النفس الطمأنينة والأمان.

بدوره نضال مصطفى صاحب مطعم ايضا أشار إلى أن ما يميز المكان هو الجلسات المميزة على ضفتي النهر حيث توجد جسور بين الضفتين تمكن الزائرين من التمتع بالمكان.

أسعار الطاولات الشعبية تتناسب مع قدرة مضر حسن الذي قدم مع عائلته لقضاء يوم كامل بين أحضان الطبيعة في جو ريفي حيث اشجار الدلب العالية والجلسات المريحة.

الخدمات الأساسية التي يحتاجها الزائر وتترافق بالكثير من الفعاليات الترفيهية من طرب وغيرها من عشق الطبيعة والخروج من جو المدينة والابتعاد عن العادات المألوفة في التنزه دفعت عائلة نسرين شدود التي اجتمع جميع أفرادها في هذا اليوم ومنهم القادمون من دمشق لقضاء عطلة العيد إلى حزم أغراضهم وأمتعتهم اللازمة لقضاء يوم جميل في الطبيعة موضحة أن العائلة اصطحبت معها كل ما يلزم من طعام وشراب لقضاء يوم كامل على ضفاف نهر الخوابي حيث سيقومون باستئجار طاولة وبعض الخدمات ويقومون بأنفسهم بتحضير الطعام لأنه يوفر عليهم الكثير مقارنة بأجور المطاعم ويقضون يومهم بالاستمتاع بالسباحة في مياه النهر العذب.

توفير جو ملائم وآمن للعب الأطفال هو ما بحثت عنه أم لانا أم لطفلتين مشيرة إلى أن وجود المسبح في المطعم الذي أتت لقضاء يوم فيه يدخل الطمأنينة الى قلبها وخاصة أن أطفالها يلعبون بجانبها وأمام عينها.

بانوراما طرطوس- غرام محمد= سانا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.