شعراء ومواهب شابة يختتمون المهرجان الشعري للجمعية الفنية الثقافية في بانياس

اختتمت في صالة المركز الثقافي العربي بمدينة بانياس اليوم فعاليات المهرجان الشعري الذي أقامته الجمعية الفنية الثقافية السورية ضمن فعاليات مهرجان الإبداعي الأول بمشاركة مجموعة من الشعراء من محافظتي اللاذقية وطرطوس.

وقدم خلال المهرجان الذي استمر ثلاثة أيام 17 من الشعراء والشباب الهواة أعمالهم بقوالب شعرية مختلفة غلب عليها الطابع الوجداني والغزلي بالفصحى والمحكية.

وبين الفنان التشكيلي حسن ملحم مدير النشاط الثقافي في الجمعية أن المهرجان الشعري لاقى إقبال جمهور المدينة وريفها مشيرا إلى أن غاية النشاط الأول للجمعية دعم المواهب الفنية والشعرية المختلفة وصقلها ومنحها فرصة الوصول إلى الجمهور.

وتناول الشاعر ضاحي معلا القادم من مدينة جبلة مواضيع وطنية وغزلية متنوعة من خلال ثلاث قصائد حملت الأولى اسم “أم الشهيد” باللغة المحكية و”في قريتنا” و”أمطريني” مبينا أن غايته من المشاركة إيصال رسالته كابن للبيئة الريفية البسيطة وهي الكلمة الطيبة.

الطالبة في كلية العلوم قسم الرياضيات بشرى محمود التي تهوى الشعر وحصلت على الريادة على مستوى سورية اختارت للمهرجان ثلاث قصائد غزلية ووجدانية وأخرى انسانية تحاول من خلالها أن تدفع كل إنسان لاتخاذ موقف خاص به في الحياة منوهة بأهمية مشاركتها في المهرجان والتي تمكنها من عرض ما لديها من إبداع.

ومن مدينة صافيتا حملت الشاعرة رزان حسن قصائد الحب والغزل التي استلهمت مفرداتها وصورها من قصص حب واقعية محاولة أن تعكس صور الحبيب الذي يبعث برسالة إلى الفتاة التي أحب.

مشاركة الشابة أريج محمود الطالبة في قسم هندسة التصميم والإنتاج بجامعة تشرين كانت من خلال خاطرة حملت عنوان “مسرح وقصيدة” قدمت خلالها لمحة مختصرة لذكريات الحب مشيرة إلى أهمية مشاركتها في المهرجان التي تجعلها أكثر قدرة على تنمية موهبتها الشعرية وصقلها.

بانوراما طرطوس – سانا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.