«الزراعة» تعمل على إحياء صناعة الحرير الطبيعي

بيّن المهندس فهر المشرف مدير وقاية النبات في وزارة الزراعة أن وزارة الزراعة وبالتعاون مع الجهات المعنية الأخرى تعمل على إحياء صناعة الحرير الطبيعي من خلال تقديم علب بيوض دودة الحرير مجاناً وشرح عملية التربية بالتواصل المباشر إضافة للمساهمة بالتربية المجانية للعمر اليرقي الثالث وتقديم مبلغ دعم 2000 ليرة عن إنتاج كل كيلو غرام شرانق إضافة لمتابعة التربية لدى المربين وتأهيل المربين ومشاركتهم على تربية دودة الحرير والحل اليدوي بالاشتراك مع الأمانة السورية للتنمية. وبيّن المشرف أن فريقاً تقنياً يقوم بعمليات الانتقاء والتربية حيث تم إعادة تأهيل مراكز التربية والإنتاج بمواصفات جيدة و ذلك رغم الحصار الاقتصادي الجائر على بلدنا والذي تمثل في هذا المجال بمنع الصادرات من علب البيوض التي كانت تستورد من جمهورية كوريا الديمقراطية.

وقامت الوزارة باستقدام آلة حل الشرانق من الصين حسب المهندس المشرف لتأمين خيوط متجانسة (تقدم الخدمة مجاناً) ما يعطي جودة لخيط الحرير وتالياً ينعكس مجاناً على السعر, إضافة لقيامها بزراعة عشرات الهكتارات بشتول التوت من دون أي تكلفة على المربي وذلك في محافظات (طرطوس – اللاذقية – حماة ) لتأمين مستلزمات التربية (من خلال مشروع إحياء تربية دودة الحرير) التي بلغت 114,9 ألف غرسة إضافة إلى 5000 غرسة في مراكز التربية الأمر الذي أدى لارتفاع عدد المربين من 35 عام 2016 إلى 130 عام 2018. أما فيما يتعلق بالناحية التسويقية لمنتج الحرير فبيّن المشرف أن مهمة وزارتنا تأمين مستلزمات العمل ودعم التربية وتحفيز المربين من خلال الدعم المقدم ولغاية حل الشرانق وإنتاج خيط الحرير. ولفت المشرف إلى أن المربين ينتجون سنوياً ما بين 2000 إلى 3000 كغ من شرانق الحرير وهذه الكمية تنتج 600 كغ من خيوط الحرير حاليا علما أن شرانق الحرير المنتجة هي من النوع الجيد والمطابق للمواصفات العالمية لخيط الحرير والمنتج بأيدٍ وطنية والتي عملت على إحياء تربية دودة الحرير. والطموح المستقبلي إنتاج عشرة آلاف كيلو من الشرانق بما يعادل ألفي كيلو من خيوط الحرير, لافتاً إلى أن الغاية النهائية إعادة تراث إنتاج خيط الحرير التي تشتهر بها سورية منذ القدم.

وأشار المشرف إلى أنه شكلت لجنة من وزارات الزراعة والصناعة والشؤون الاجتماعية والعمل واتحاد الحرفيين بتوجيه من رئاسة مجلس الوزراء لوضع رؤية مستقبلية قابلة للتنفيذ لتربية وصناعة وتسويق منتج الحرير التي اجتمعت مؤخراً, وهناك اجتماع لاحق لوضع برنامج تنفيذي (بالشراكة) لتطوير وإنتاج وتسويق الحرير .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.