د. بثينة شعبان من طرطوس: علاقتنا مع روسيا إستراتيجية وحقيقية وأكيدة وهناك ثقة حقيقية بين البلدين وبين الرئيسين

إستضاف المكتب التنفيذي لإتحاد طلبة سورية المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية العربية السورية د. #بثينة_شعبان في لقاء حواري مفتوح حول آخر المستجدات السياسية والإقليمية في المنطقة وذلك في المركز الثقافي بطرطوس.

بداية شكرت د. شعبان القائمين على هذه الدعوة وشكرت طرطوس أم الشهداء للإستضافة وبينت أنه بمشاركتها اليوم بتشييع خمسة شهداء من طرطوس ربما هو للذكرى وتأكيد للعالم أنه لولا هؤلاء الأبطال الشهداء ماكنا في هذا المكان لنناقش مايهم الوطن وخير المواطن مؤكدة أن شهادتهم وجراحهم هي دين في رقبتنا فلولاهم لما صمد الوطن وغير خارطة العالم بصموده

كما أوضحت أن ماتعرضت له سورية خلال سنوات الحرب هي محاولات شديدة كي تسير سورية في رتم الغرب ولكن كانت سورية عصية وأشارت هناك اسئلة كثيرة تطرح حول معاني الصمود ماذا يعني هل إنتصرنا؟ أم لم ننتصر؟ وكيف لنا ان نقول إنتصرنا ولازالت هناك بعض الأراضي السورية تحت سيطرة الإرهابيين ونقولها بصوت عالي أن سورية رغم تكالب دول العالم عليها ورغم كل المحاولات من تواطئ من ضعاف نفوس وخيانة من المتعاملين مع الغرب بعد كل ذلك سورية صمدت ودحرت الإرهاب عن معظم أراضيها وحولت الجيرو الإستراتيجي في المنطقة والعالم لمشهد آخر وكل التحولات التي نشهدها اليوم حقيقة هو من صمود سورية

ولفتت د. شعبان أن الله حبانا بقائد عظيم وجيش جبار وشعب صامد وحلفاء صادقين ساروا معنا خطوة بخطوة وهنا نؤكد أن أعدائنا قد فشلوا وأخطأوا في، رهانهم علينا لأنهم لايعرفون حضارة البلد كما أوضحت أنهم تفاجأوا بالتحالف معنا من إيران وروسيا وحزب الله وإعترفوا بذلك في إعلامهم وإن المشهد الإقليمي اليوم في ظل هذه التحالفات مع الأصدقاء أفضل بكثير من قبل الحرب والصين إنتفضت إقتصاديا لتغير العالم الإقتصادي ولولا إنموذج سورية لما رأينا صمود فنزويلا و لولا صمود سورية لما تمرد بعض أعضاء الإتحاد الأوروبي على الولايات المتحدة ولولا صمود سورية لما ثبتت إيران كما هي صامدة اليوم ولولا صمود سورية لما إعتلت روسيا عرش العالم والصين أيضا

وبينت أن هذه هي السياسة فلا منة لأحد فالجميع يتبع مصالحه ونحن مصالحنا مع حلفائنا واحدة ولايجب أن نسمع للإشارات والهمسات التي تحاول زعزعة هذه التحالفات ولابد أن نميز بين الإستراتيجية والتكتيك فروسيا صديق إستراتيجي وإيران وحزب الله هم حلفاء إستراتيجين وهذه الإستراتيجية لاتمنع أن يكون هناك تكتيك يوهم البعض أن هذا الحليف غير جاد أو صادق او غير قادر بمتابعة الطريق في السياسة لابد من إعتماد الإستراتيجية والتكتيك وفي الوقت الذي تكون فيه الإستراتيجية حقيقية ولاغبار عليها فلابأس من إختلاف التكتيك هنا وهناك من أجل بلوغ نفس الأهداف واليوم نقولها بعد صمود سورية تغيرت السياسية بشكل مطلق فلم يعد هناك عدو دائم ولا صديق دائم

فالسياسة أصبحت مسارات وتيارات يمكن أن نجد مصلحة للوطن في تيار ما واليوم نؤكد أن علاقتنا مع روسيا إستراتيجية وحقيقية وأكيدة وهناك ثقة حقيقية بين البلدين وبين الرئيسين وأشارت أن الحرب إنتهت بمرحلة واحدة فقط أما الحرب لازالت قائمة على سورية وحلفائها قائمة ولكن أوجه الصمود والمواجهة إختلفت ويجب علينا الإنتباه والفصل لمايروجه الإعلام الغربي ومعظمه يصب في خانة الأكاذيب أو محاولات لرفع المعنويات في العالم الغربي

واليوم نقول أن الثابت على الحق لايمكن لأحد أن يقهره وأننا في الربع ساعة الأخيرة من الحرب والأمور في خواتيمها كما بينت أن كل ما يروج له الإعلام الغربي ذهب مهب الريح

وأكدت أن العقوبات التي فرضت على سورية ليست معترف بها بالأمم المتحدة ولابمجلس الأمن هدفه إجبار الدول على تطبيق هذه العقوبات للضغط علينا وأشارت أن العالم الآن يمر بمخاض صعب وعسير ولكنه جميل والعالم يتشكل بشكل جميل وإن سورية سوف يدرسونها في التاريخ والصمود والقوة وسوف يدرسون القدرة التي وقفت بوجه عشرات الدول ومليارات الدولارات إنفقت ورغم تصدير آلاف الإرهابيين لم يستطيعوا كسر إرادة هذا الشعب الذي صنع الإنتصار.
وفي حديثها عن مشروع وثيقة وطن

أكدت أهمية أن نترك وثيقة لأجيالنا يجب ألا تمر، كل حدث تاريخي يمر ببلدنا ونكتشف بعد ذلك كم كان بها من الأكاذيب والظلم للشعب هل وثّقنا وكتبنا باللغات الحيّة حقيقة ما جرى والظلم الذي جرى للشعب

وهنا أتوجّه بالشكر للسيّد الرئيس #بشّار_الأسد لأنه كان داعما وسعيداً بمشروعنا والحقيقة استمعنا منه لتحاليل وتقييم وحثنا على المتابعة وأن أهم شيء هو أن نتابع وأن نوثق وأهم أمر ركّز على قضيتين:
أول قضية هي قضية الشباب أن نكون في المرحلة القادمة أن نتوجّه إلى الشباب والشابات وأن يكونوا جزءاً من هذا المشروع وأن نتوجّه إلى الجامعات أيضاً وأن نستخدم التقنيات الحديثة والتواصل الاجتماعي للوصول إلى هذه الشرائح.

أدار الحوار عضو المكتب التنفيذي بالإتحاد الرفيقة #دارين_سليمان
حضر اللقاء السيد محافظ طرطوس المحامي #صفوان_أبو_سعدى والرفيق أمين فرع الحزب في طرطوس د. #محمد_حسين وعضو اللجنة المركزية د. #عصام_الدالي والمحامي العام#محمد_سليمان وعضوا مجلس الشعب #خير_الدين_السيد و #قتيبة_بدر ورؤساء فرعي الأمن العسكري والدولة وأعضاء قيادة فرع الحزب والسيدة رئيس مجلس المحافظة #عليا_محمود ونائب المحافظ م. #بسام_حمود ومدير أوقاف طرطوس الشيخ م. #عبد_الله_السيد وأعضاء المكتب التنفيذي في المحافظة وأعضاء الجبهة الوطنية التقدمية وقيادة فرع الإتحاد بطرطوس وعدد من المسؤولين في الحزب والدولة ورئيس إتحاد الطلبة وعدد كبير من الطلبة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.