“دهانات أمية” تستجدي الجهات العامة لاستجرار الإنتاج!

 

تستجدي الشركة العامة للدهانات والصناعات الكيميائية “أمية” الجهات العامة لاستجرار كامل إنتاجها، في مشهد يشي بعجز الشركة عن تسويق منتجاتها لاعتبارات إما أنها تتعلق بضعف منافستها بالأسواق أو بخلل إداري مرتبط بنقص الكوادر الخبيرة.
وفي هذا السياق يطالب الكيميائي مازن البطرس مدير عام الشركة بضرورة إلزام الجهات العامة باستجرار كامل منتجات الشركة بهدف الاستمرار في زيادة الطاقة الإنتاجية المتاحة للشركة، خاصة أنها قادرة على إنتاج كامل الكمية المخططة في العملية الإنتاجية، وتلبية حاجة السوق المحلية من كافة أنواع الدهانات، وبأفضل جودة سعر منافس؛ ما يعود بالفائدة على الشركة وعمالها وتصريف كامل مخزون الشركة.
وكشف البطرس أن قيمة إنتاج الشركة الفعلي خلال النصف الأول من هذا العام بلغت حوالي مليار ليرة، وبنسبة تنفيذ بالقيمة وصلت إلى 70%، مبيناً أن مبيعاتها بلغت حوالي /700/ مليون ليرة، إضافة للمباشرة بتنفيذ عقد /100/ مليون ليرة لصالح إحدى الجهات العامة.
ولفت مدير الشركة أنه مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي فقد زادت مبيعات الشركة /40/ مليون ليرة، وأن كمية الإنتاج الفعلي خلال النصف الأول من العام الحالي بلغت حوالي /200/ ألف كالون، أي بنسبة تنفيذ بلغت 61% من الخطة المقررة، وأن العملية الإنتاجية شهدت تطوراً ملحوظاً يقدر بنسبة 200%، أي ضعف إنتاج الفترة المماثلة من العام الماضي والتي بلغت 98 ألف كالون، علماً أن الشركة هي المعمل الوحيد على مستوى القطر.
وعن الصعوبات التي تواجه العمل بالشركة أوضح البطرس أنها تتمثل بنقص اليد العاملة وخاصة الخبيرة منها، وقدم الآلات وصعوبة تأمين القطع التبديلية بسبب الحصار الاقتصادي.

بانوراما طرطوس – البعث

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.